أرنولد في مرمى الانتقادات بعد رباعية نابولي

خميس, 08/09/2022 - 22:00

هاجم اللاعبان السابقان روبي فاولر وريو فرديناند، ظهير ليفربول ترينت ألكسندر-أرنولد، لافتقاره إلى "الرغبة"، بعدما خسر ليفربول 1-4 خارج أرضه أمام نابولي في دوري أبطال أوروبا.
وقدم ليفربول أداء مريعا في إيطاليا ليلة الأربعاء، حيث انهار دفاعيا في الشوط الأول، الذي شهد تقدم أصحاب الأرض بثلاثة أهداف.
وجعل نابولي النتيجة 4-0 بعد فترة وجيزة من بداية الشوط الثاني، قبل أن يسجل لويس دياز هدف الريدز الوحيد في اللقاء.
سيكون لدى كلوب مخاوف كبيرة بشأن الضعف الدفاعي لفريقه، حيث عانى لاعبون أمثال جو جوميز وفيرجيل فان دايك من انطلاقات لاعبي نابولي.
ومع ذلك، كان ألكسندر أرنولد هو من تعرض لأغلب الانتقادات، وقال فاولر أسطورة ليفربول في تصريحات لشبكة "بي تي سبورت": "ما أود قوله هو أنه لا يمكنك التشكيك في رغبة هذا الفريق خلال السنوات القليلة الماضية، لكن يمكنك الليلة".
وأضاف: "نحن نعرف مدى جودة نابولي وقد كانوا رائعين، لكن ليفربول كان ضعيفا للغاية. سيتعرض جو جوميز للانتقادات (بسبب أدائه في الشوط الأول) لكن انظر إلى انعدام رغبة ترينت".
وتابع: "لا يمكنك أن تنتقده هجوميا، ولكن دفاعيا يمكننا تمييزه عن غيره، لأنه لا يظهر نفس الرغبة في العودة أكثر من تلك التي يبديها للتقدم للأمام وهذا خطأ. ليفربول كان صادما من الناحية الدفاعية".
واتفق فرديناند مع فاولر حول سبب فشل ألكسندر أرنولد في العودة ومساعدة ليفربول في الدفاع في نابولي، وقال مدافع مانشستر يونايتد السابق "كانت أول 45 دقيقة محرجة لليفربول خاصة من الناحية الدفاعية".
وواصل: "ما لا يمكنك قبوله كمدرب أو كلاعب هو قلة الجهد والرغبة. عندما لا يركض الناس أو لا يكون لديهم الرغبة في العودة. جوميز ارتكب الخطأ ولكن عليك العودة ومساعدة زملائك في الفريق، وترينت لم يفعل ذلك".
وزاد: "لقد تعرض ليفربول للسخرية، وشعر بالحرج. وأتت النتيجة أيضا. كان عرضا باهتا ويفتقر إلى العزيمة والتصميم والرغبة".
كووورة