شكاية لدى وكيل الجمهورية من رئيس الحزب الحاكم وزير المياه الحالي

أربعاء, 22/06/2022 - 19:14

أودع المواطن الموريتاني "سيدنا ولد السبتي"  شكاية لدى وكيل الجمهورية بولاية نواكشوط الغربية اتهم فيها رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ووزير المياه الحالي السيد سيدي محمد ولد الطالب اعمر  بالتشهير بمجموعته التقليدية " أقلال شنقيط" وسب مجتمعه وقبيلته في تسجيل صوتي وصفه ب "المتعمد"  وجرى تسريبه على نطاق واسع.
 وطالب ولد السبتي المحكمة بإنزال أقصى العقوبات بالمشكو منه بغض النظر عن وزنه ووظيفته الحكومية 
ملتمسا من المحكمة العدالة راجيا منها استدعاء المتهم للتحقيق في القضية، وفق "الإعلام نت".
وحسب التسريب الذي استمعت له "التواصل" فقد سأل رئيس الحزب معاونه " س س خ" عن رأيه في شاب من المجموعة التقليدية التي ينتمي إليها صاحب الشكوى، وهو ابن عقيد متقاعد، فرد عليه إنه طيب ولكنه لن ينفعك ولن يضرك، فرد الأخير " صحيح هو من اهل شنقيط"، فقال مشيرا إلى نفس المجموعة في الشرق الموريتاني " ... إنهم كرماء عندنا..." مشيرا إلى عكس ذلك بالنسبة لنفس المجموعة في شنقيط.
وأدى هذا التصريح المسرب إلى موجة غضب عارمة ليس فقط في المجموعة التقليدية للشاب ولا حتى على مستوى شنقيط التاريخية التي يحمل الموريتانيون اسمها حتى الآن في المشرق، وإنما المجموعة الوطنية التي استاءت من هذا "المستوى الذي يتحدث به أكبر المسؤولين في البلد" وفق تعبير بعض المعلقين على الحادثة.
يذكر أننا لم نتأكد من نسبة الصوت إلى رئيس الحزب الحاكم ومعاونه المذكور رغم شبهه لصوتيهما.

وكانت مصادر غير جازمة تحدثت عن زيارة مرتقبة ينوي ولد الطالب أعمر القيام بها لشنقيط وبعض مدن آدرار.