سدنة الحرف تنظم حفل توزيع جوائز مسابقتها الأدبية السنوية لهذا العام 2021

سبت, 21/08/2021 - 22:53

نظمت مجموعة "سدنة الحرف" الأدبية والثقافية مساء اليوم حفل توزيع جوائز مسابقتها الأدبية السنوية لهذا العام 2021، وذلك في مقر بيت شعر نواكشوط، وبحضور شخصيات ثقافية وازنة.
وانطلق الحفل بكلمة للشاعر الدكتور عبد الله ولد أمون أشاد فيها بأداء مجموعة "سدنة الحرف" الأدبية، موجها الشكر لأعضاء المجموعة على تشريفه بإطلاق اسمه على دورة هذا العام من مسابقتها الشعرية التي خصص موضوعها لتخليد ذكرى الإمام الأكبر بداه ولد البوصيري (رحمه الله).
وبناء على طلب الحضور قدَّم ولد أمون قراءة في دوانيه الفصيح والحساني، ركز فيها على قصائده في المديح النبوي، وبعض هموم الشاعر خاصة وصف أشواقه لمكة المكرمة والروضة الشريفة بعد تأخر زيارته للبقاع المقدسة بسبب جائحة "كورونا".
كما قدم ولد أمون تعريفا بالعلامة الإمام بداه ولد البصيري (رحمة الله عليه) معددا محطات هامة من مسيرته العلمية.
بعد ذلك أعطى ولد أمون إشارة توزيع الجوائز على الفائزين، حيث تم أولا قراءة بيان لجنة التحكيم التي ترأسها د. أدي ولد آدب، وفضلا عن القصائد الفائزة، أكد البيان إشادة اللجنة بالقصائد التالية: "إمام القريتين"، و"المربي الأمارة بالسوء"، و"عشت موفقا وبقيت حيا" وهي من بين عدد هام من القصائد التي شاركت في المسابقة.
وكان أعضاء سدنة الحرف استجابوا لطلب رئيس مكتبها التنفيذي الشاعر الكبير إبراهيم الأندلسي، بتشريفه بدفع مبلغ الجائزة لهذا العام.
كما استمع الحضور إلى الشعراء الثلاثة الفائزين حيث أنشدوا قصائدهم الفائزة.
بعد ذلك سلم الأديب والكاتب الصحفي محمد عبد الله بليل الجائزة الأولى وشهادة تقدير للشاعر محمدن عبد الرحمن ولد أحمدُّ الناجي، الفائز بالمركز الأول عن قصيدته "صدى لصرخة لا تكبو".
فيما سلم أ.د. عبد الله السيد عضو سدنة الحرف ومدير بيت شعر نواكشوط، الجائزة الثانية وشهادة تقدير للشاعر أحمدُّ أحمد عالم الفائز بالمركز الثاني عن قصيدته "الحجر الأساس"، فيما سلم الشاعر د. عبد الله أمون الجائزة الثالثة وشهادة تقدير للشاعر دامين أدويهي سلي الفائز بالمرتبة الثالثة عن قصيدته "آخر النساك".
هذا، وأشاد أ.د. عبد الله السيد باسم مجموعة "سدنة الحرف" بدور رجل الأعمال الشاعر د. عبد الله ولد أمون في خدمة الثقافة والإبداع، كما أشاد الشاعر المختار السالم بالعمل الهام الذي تقوم به "سدنة الحرف" لإثراء الساحة الثقافية، فيما قدم الأستاذ الشاعر محفوظ ولد عبد الرحمن حفيد الإمام بداه ولد البصري تشكراته لسدنة الحرف على هذه المبادرة، معربا عن اندهاشه من المستوى الإبداعي للشعراء الشباب الفائزين بهذه المسابقة وإعجابه بحجم تفاعل نصوصهم مع شخصية الإمام بداه، الذي لم يدركوا إلا فترة وجيزة من آخر عمره رحمة الله عليه.
وأنشد محفوظ ولد عبد الرحمن حفيد الإمام بداه ولد البصري قصيدة عصماء في رثاء علامتي شنقيط بداه وعدود.