رئيس حزب الاتحاد: استرداد الأموال المنهوبة لجم للمفسدين ونحن بصدد إطلاق تشاور وطني بين الشركاء السياسيين

أحد, 04/07/2021 - 02:19

أوضح رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد سيدي محمد ولد الطالب أعمر أن الوطن لا يمكن ضمان ازدهاره إلا بالمحافظة على ثروات البلد، مؤكدا أن استرداد الأموال المنهوبة يمثل لجما للمفسدين، من خلال تقديم الدروس لكل من تسول له نفسه التجاسر على أملاك الشعب من الآن فصاعدا.

وأضاف ولد الطالب أعمر في حديثه خلال مهرجان لحزبه في مدينة روصو، عاصمة ولاية الترارزه، أن التوجه الجديد للدولة المتعلق بمحاربة الفساد هو الضامن لمستقبل البلاد، والانسجام مع سياسة البلد المتبعة في هذا الصدد.

وتحدث رئيس الحزب الحاكم بإسهاب عن المنجزات التي تحققت خلال السنتين الماضيتين، وعن برنامج الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني في محطات زيارته لولاية الترارزه.

وأعلن عن تحضير حزبه خلال الأسابيع القادمة لإطلاق تشاور وطني بين الشركاء السياسيين، من أجل وضع أسس لتعزيز الديمقراطية في البلد وفق تعبيره.