انعقاد الجمعية العامة العادية لتعاضدية ترقية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة

خميس, 08/04/2021 - 17:41

انطلقت صباح اليوم الخميس في انواكشوط أشغال الجمعية العامة العادية لتعاضدية ترقية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تحت شعار "خلق فرص عمل في ظل وداع مكتب واستقبال آخر".
وقال الرئيس المنتهية ولايته السيد محمدو ولد لمام في كلمة بالمناسبة بأن الدور الريادي الذي توليه الدولة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة له تأثير فعال في تحريك عجلة التنمية ومساهمتها في الكفاءة وتخصيص الموارد وانتشارها الجغرافي الواسع مقارنة بالمشروعات الكبيرة واحتكاكها بعامة الشعب وانخفاض رأس مالها.
وأضاف أن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تساهم في زيادة الدخل القومي بنسبة 90 في المائة من القطاع الخاص العالمي وتوفر 85 في المائة من فرص العمل، منبها إلى أن تعاضدية ترقية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة قامت بتشييد وبناء العديد من المنشآت التعليمية في جميع ولايات الوطن والعديد من المباني الإدارية ومن السدود في المناطق الرعوية والزراعية وقامت بترميم شبكات الطرق المعبدة وتوفير خدمات الماء والكهرباء.
وأشار إلى أن التعاضدية ساهمت في العديد من الملتقيات الوطنية والدولية وشاركت في تكوين المئات من عمال البناء والأشغال العامة وفي تحسين خبرات مدراء ومسيري المؤسسات المنضوية تحت لوائها كما ضخت السيولة في السوق المحلي.
وبدوره شكر الرئيس المنتخب السيد سيدي محمد ولد عبد القادر المكتب السابق والطاقم المشرف على هذه الجمعية وفريق العمل السابق على ما تم إنجازه، مؤكدا بحثه الدائم عن أفضل ما يخدم التعاضدية ومنتسبيها.
وأضاف أن العمل الجماعي وبروح الفريق هو السبيل الأنجح إلى تجاوز الصعاب ورفع التحدي وكسب الرهان، مؤكدا أن التعاضدية لن تدخر أي جهد في تحقيق أفضل النتائج.
وتميزت الجمعية بانتخاب مكتب تنفيذي جديد على النحو التالي:
سيدي محمد ولد عبد القادر، رئيسا
- السيد محمدي ولد محمد لمين، نائبا أول للرئيس
- ألسان جوي، نائبا ثانيا للرئيس
- عالي ماكوي، نائبا ثالثا للرئيس
- محمد لمين سيدي، أمينا عاما للخزينة
- يحيى ولد أحمد، نائب الثاني
وجرى انتخاب هذا المكتب بحضور السيد موسي كي المستشار الفني لوزارة الإسكان والاستصلاح الترابي والسيد يحفظ ولد اشريف المدير العام للمباني والتجهيزات العمومية.

و.م.أ