نواكشوط : بيت الشعر يطلق المهرجان السنوي للشعر العربي

ثلاثاء, 23/02/2021 - 16:00

انطلقت اليوم الثلاثاء بقصر المؤتمرات في نواكشوط، فعاليات الدورة السادسة من مهرجان انواكشوط للشعر العربي، المنظم بالتعاون بين بيت الشعر في نواكشوط وإمارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة.
وشهد اليوم الأول من المهرجان السنوي، الذي تدوم فعالياته ثلاثة أيام، عرض فلم وثائقي عن نشاطات بيت الشعر بانواكشوط خلال السنة الماضية، إلى جانب تكريم بعض الشعراء، كما عرفت هذه الدورة مشاركة بعض الشعراء من دولة السنغال ومالي والنيجر.
وفي كلمته الافتتاحية، باسم معالي وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان، أكد مدير العمل الثقافي بوزارة الثقافة، السيد أوليد الناس ولد هنون، العناية التي يحتلها الشعر والثقافة في برنامج تعهداتي لفخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، مشيدا بما توليه دائرة الثقافة في إمارة الشارقة من اهتمام بالثقافة بمختلف أصنافها.
وبدوره أوضح رئيس بيت الشعر بانواكشوط، السيد عبد الله ولد السيد، أن الجائحة الأخيرة، أكدت فناعتهم بأهمية مشروعهم الثقافي الرامي إلى بناء الإنسان، مبرزا أهمية بيوت الشعر التي أطلقها صاحب السمو، الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، حاكم الشارقة، للنهوض بالشعر واللغة العربية.
وأضاف أن بيت الشعر ما كان له أن ينفذ برامجه الأسبوعية والشهرية والسنوية، وأن يطبع الدواوين والكتب لولا الدعم السخي من دائرة الثقافة بحكومة الشارقة، مبينا أن الاحتضان الرسمي والشعبي من لدن السلطات الجهوية والعمومية، شجعهم على تحمل هذه الأمانة، التي جعلت من بيت الشعر منبرا لجميع المبدعين.
ومن جانبه أشار رئيس دائرة الثقافة بحكومة الشارقة، السيد عبد الله محمد سالم لعويسي في كلمة مصورة، إلى أن هذه المناسبة تجسد مشهدا مهما من مشاهد التعاون البناء برعاية قيادتي البلدين، مضيفا "أننا الآن على عتبة عقد جديد من التعاون الثقافي" ، مستحضرا أبرز تلك المحطات والوقائع في هذا المجال.
ومن جهته بين نائب رئيس جهة انواكشوط، السيد شيخان ولد كواد، أن الهدف من دعم مثل هذا النوع من النشاطات بالنسبة لجهته، هو تنمية الثقافة وإشاعتها بشكل عام والشعر منها بشكل خاص، داعيا إلى دعم ومساندة الشاعر الموريتاني، الذي يشارك حاليا في مسابقة أمير الشعراء.
وحضر افتتاح المهرجان، الوالي المساعد لانواكشوط الغربية وعمدة تفرغ زينة وممثل عن سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في موريتانيا وجمع غفير من الشعراء والأساتذة والمثقفين ورواد المجال الثقافي والإبداعي.

و.م.أ