بالصوت والصورة

تابعنا على فيسبوك

محافظ البنك المركزي يرد على الشائعات: الاحتياطي من النقد الأجنبي يتجاوز مليار دولار

اثنين, 26/08/2019 - 19:23

دعا محافظ البنك المركزي الموريتاني إلى ضرورة التحلي بالحيطة والحذر خصوصا في ما يتعلق بالتعاطي مع الشأن المالي لما يؤديه ذلك من ضياع الفرص وسقوط الاقتصاد بسبب معلومات مغلوطة.

 وأضاف في مؤتمر صحفي ظهر اليوم إن عهد الأرقام المغلوطة ولى إلى غير رجعة بسبب الجرد الآني ويقظة المستثمرين والمانحين والممولين، قائلا إن موريتانيا مقبلة على استثمارات ضخمة.

وقال عبد العزيز ولد الداهي: يأتي تنظيم هذا المؤتمر الصحفي للرد على الشائعات حول النظام المالي الوطني سواء ما يتعلق بالخزينة أو ما يتعلق بتسيير البنك المركزي ولتوفير المعطيات الدقيقة احتراما لحق المواطن في المعلومة، على حد تعبيره.

وكشف أن احتياطي موريتانيا من العملة الصعبة: مليار و48 مليون و258 دولار أمريكي (1.048 مليار دولار) يغطي أكثر من ستة أشهر من الواردات، وهو احتياطي يتم تدقيقه لمرتين في السنة من قبل مكتب دولي معروف وهو مودع لدى بنوك مركزية أجنبية مثل بنك فرنسا والاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

أما بخصوص إصدار أوذونات الخزينة فقد أكد المحافظ أن الأمر ليس جديدا بل بدأ سنة 1994 بناء على مقرر مشترك بين وزارة المالية والبنك المركزي. وقال إن حجم الإصدارات السنوي تراجع من 8.2 مليار أوقية جديدة سنة 2011 إلى 5.33 مليار أوقية جديدة سنة 2018. كما تراجعت نسبة الفائدة من 7.92 بالمائة سنة 1994 إلى 4.85 بالمائة في يوليو 2017.