ولد منصور وهستيريا الفشل السياسي

أحد, 21/04/2019 - 14:21

أصيب ولد منصور بنوع من  الاستياء المصاحب هستيريا الفشل السياسي، كبعض شيوخ  المعارضة الذين تعودوا الفشل إلى حد اصبحوا لعبة بيد المخابرات.
وحسب مصادر فقد كان ولد منصور  ينوي جر تواصل إلى فلك العسكر الشيء الذي لم يتمكن منه، و اصبح ناغما، و لعله لم يبق له في تواصل الا سيماهم التي على جبهته  ، وهو مصاب بالإحباط.
وقد أثارت تدوينة نشرها زوبعة قوية من الجدل الفكري والسياسي على مواقع شبكة التواصل الاجتماعي.
ففي حين اعتبر عدد من النشطاء المحسوبين على "تواصل" حديث الرجل عن مقارنة المرشح المدني والمرشح ذي الخلفية العسكرية للرئاسيات نوعا من محاولة ترك الباب مواربا لتبني الموقف الذي قد يتطلبه التعامل مع احتمال فوز مرشح السلطة محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الغزواني في السباق الرئاسي المقرر تنظيمه شهر يونيو المقبل ؛ أو ذاك الذي قد يترتب على فوز منافسه المدعوم من حزب "تواصل"؛ سيدي محمد ولد بوبكر؛
المصدر: تقدم