الرئيس الجزائري يسافر مجددًا لألمانيا للعلاج من مضاعفات كورونا

أحد, 10/01/2021 - 20:12

توجّه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، الأحد 10 يناير 2010، إلى ألمانيا لمعالجته من مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأعلنت الرئاسة الجزائرية أن المضاعفات التي طالت قدمه اليمنى تعد حالة “غير مستعجلة”، مشيرة إلى أن هذه الزيارة كانت مخططاً لها قبل عودته للبلاد من رحلة العلاج.

يُذكر أن الرئيس الجزائري كان قد عاد من رحلة علاجه من فيروس كورونا في ألمانيا يوم 29 ديسمبر الماضي، وذلك بعد قضائه عدة أشهر تحت الإشراف الطبي للتخلص من أعراض الإصابة بالفيروس التاجي.